القائمة الرئيسية

الصفحات

مقامات شرقية مهمة وطريقة الانتقال بينهم - مقام الكرد والعجم والنهاوند والحجاز

 مقامات شرقية مهمة وطريقة الانتقال بينهم - مقام الكرد والعجم والنهاوند والحجاز

مقامات شرقية مهمة وطريقة الانتقال بينهم - مقام الكرد والعجم والنهاوند والحجاز

الموسيقي الشرقية هى موسيقي غنية بمقامات وتفرعات رائعة تلهم كل محبى العزف الشرقي بكل ماهو جديد ومبتكر فى عالم الموسيقي. وتتنوع المقامات الشرقية مابين مقامات تحتوى على ربع تون ومقامات أخرى لاتحتوى على ربع تون.


ومن أهم المقامات الشرقية التى تمثل عائلات أساسية من المقامات وكذلك لا تحتوى على ربع تون بل يمكن عزفها على أى كيبورد أو ألة موسيقية لاتحتوى على تشريق هى مقام الكرد ومقام العجم ومقام الحجاز ومقام النهاوند.


تكوين المقامات الشرقية ونغماتها 

يتكون مقام الكرد من ثمان نغمات وتعتبر نغمة ركوزة الأساسية هى نغمة رى. ونغماته هى ( رى - مى بيمول - فا - صول - لا - سي بيمول - دو - رى ).

ويتكون مقام العجم من ثمان نغمات ودرجة ركوزة الأساسية هى نغمة دو . ونغماته هى : ( دو - رى - مى - فا - صول - لا - سي - دو ). 

ويتكون مقام الحجاز من ثمان نغمات ودرجة ركوزة الأساسية هى رى ونغماته هى : ( رى - مى بيمول - فا دييز - صول - لا - سي بيمول - دو - رى ).

ويتكون مقام النهاوند من ثمان نغمات ودرجة ركوزة الأساسية هى دو ونغماته هى : ( دو - رى - مى بيمول - فا - صول - لا بيمول - سي أو سي بيمول - دو ).


طريقة الأنتقال بين المقامات الشرقية التى لا تحتوى على ربع تون

نتعلم الأنتقال بين الأربع مقامات الهامة فى الموسيقي الشرقية والتى لاتحتوى على ربع صوت وهى مقام العجم والكرد والنهاوند والحجاز. وبالطبع الأنتقال يكون من داخل النغمات التى تكون المقام نفسه وليس من نغمات خارج تكوين المقام.

أولا الأنتقال من مقام النهاوند إلى مقام العجم ننتقل ثلاثة درجات من بداية مقام النهاوند بمقدار واحد نصف تون أو صوت. فمثلا اذا كنا نعزف على مقام النهاوند من درجة دو والتى تتكون نغماته الموسيقية من " دو - رى - مى بيمول - فا - صول - لا بيمول - سي بيمول - دو ".

فلكى ننتقل إلى مقام العجم نتحرك ثلاثة درجات / نغمات من بداية مقام النهاوند وهم نغمة دو ونغمة رى ونغمة مى بيمول لنحصل على مقام العجم من درجة مي بيمول والذى تتكون نغماته من " مي بيمول - فا - صول - لا بيمول - سي بيمول - دو - ري - مي بيمول ".

ثانيا الأنتقال من مقام النهاوند إلى مقام الكرد أو مقام الحجاز نتحرك بمقدار خمسة درجات / نغمات أو بمقدار ثلاثة أتوان ونصف من بداية مقام النهاوند لنصل إلى بداية مقام الكرد أو الحجاز .

فالأنتقال من نهاوند دو خمسة نغمات يعطينا بداية مقام الكرد درجة صول والذى يتكون من " صول - لا بيمول - سي بيمول - دو - رى - مى بيمول - فا - صول ". وكذلك يعطينا بداية مقام الحجاز من درجة صول أيضا والذى يتكون من " صول - لا بيمول - سي - دو - رى - مى بيمول - فا - صول ".

ثالثا الأنتقال من مقام العجم إلى مقام الكرد أو الحجاز نتحرك ثلاثة نغمات من بداية العجم بمقدار أثنان تون أو صوت حتى نصل الى بداية الكرد أو الحجاز.

ولكى ننتقل من مقام الكرد ألى الحجاز لا نتحرك ونظل فى نفس نغمة البداية مع أستبدال النغمة الثالثة فى مقام الكرد بنغمة أعلى بنصف تون لكى نحصل على مقام الحجاز. فمثلا مقام كرد درجة صول هو نفس نغمة بداية مقام الحجاز درجة صول ولكن نستبدل نغمة سي بيمول فى الكرد بنغمة سي بيكار " سي الطبيعية " لنحصل على مقام الحجاز



هل اعجبك الموضوع :
author-img
موقع ويب شامل للفنون والموسيقي والتقنية والمعلومات التكنولوجية والبرامج وشروحات الربح من الأنترنت والاخبار العامة

تعليقات