القائمة الرئيسية

الصفحات

الانتقال بين جميع المقامات الموسيقية الشرقية بأحتراف - شرح أكاديمي مع القوانين

الانتقال بين جميع المقامات الموسيقية الشرقية بأحتراف - شرح أكاديمي مع القوانين

تعتبر دراسة المقامات الشرقية من أهم الدراسات التى يحتاجها كل محب للموسيقي وكل راغب فى أحتراف الموسيقي. فالمقامات الشرقية هى القوالب التى يتم تلحين جميع الأغانى والمعزوفات عليها. ولا يمكن أن تعزف أى أغنية بدون وضع المقام المناسب لها.

وهناك الكثير من المقامات الشرقية المختلفة حيث تنقسم إلى عائلات أساسية وفرعية. وفى هذا الموضوع نستعرض معا كيفية الأنتقال من مقام إلى آخر مع القوانين المختلفة للأنتقال بين المقامات، حتى يكون العازف على دراية كافية بجميع المقامات وطرق التنقل بها بمهارة وسهولة، مما يساعدة على عزف الأغانى بمهارة وأيضا التنقل من أغنية ألى أخرى دون عناء.

أهم المقامات الشرقية وأنواعها

هناك تسع عائلات مختلفة للمقامات الشرقية وهم كالاتى: عائلة مقام العجم - عائلة مقام الكرد - عائلة مقام النهاوند - عائلة مقام الحجاز - عائلة مقام النكريز - عائلة مقام البياتى - عائلة مقام الصبا - عائلة مقام الراست - عائلة مقام السيكاه.

وبالطبع يتفرع من هذه المقامات العديد من المقامات الفرعية الأخرى. ويمكن أن نقسم ما سبق من مقامات إلى قسمين، القسم الأول هو تلك المقامات التى تخلو من الربع تون ولا تحتوى على ربع درجة صوتية فى تكوينها. وهذه المقامات هى مقام العجم - مقام الكرد - مقام النهاوند - مقام الحجاز - مقام النكريز.

أما القسم الآخر فهو الذى يحتوى على ربع تون أو ما يعرف بالنصف بيمول أو الكار بيمول فى تكوينه. وهم مقام البياتى - مقام الراست - مقام الصبا - مقام السيكاه. وحينما نتطرق للأنتقال بين المقامات نقوم بتقسيم طرق الأنتقال بين المقامات طبقا للمقامات التى لا تحتوى على ربع تون أولا ثم تلك المقامات التى تحتوى على ربع تون.

الأنتقال بين المقامات الشرقية التى لا تحتوى على ربع تون

نتعرف على الأنتقال بين الأربع مقامات الهامة فى الموسيقي الشرقية والتى لاتحتوى على ربع تون وهى مقام العجم والكرد والنهاوند والحجاز. وبالطبع الأنتقال يكون من داخل النغمات التى تكون المقام نفسه وليس من نغمات خارج تكوين المقام.

فعند الأنتقال من مقام النهاوند إلى مقام العجم ننتقل ثلاثة درجات من بداية مقام النهاوند بمقدار واحد نصف تون أو صوت. فمثلا اذا كنا نعزف على مقام النهاوند من درجة دو والتى تتكون نغماته الموسيقية من " دو - رى - مى بيمول - فا - صول - لا بيمول - سي بيمول - دو " فلكى ننتقل إلى مقام العجم نتحرك ثلاثة درجات / نغمات من بداية مقام النهاوند وهم نغمة دو ونغمة رى ونغمة مى بيمول لنحصل على مقام العجم من درجة مي بيمول والذى تتكون نغماته من " مي بيمول - فا - صول - لا بيمول - سي بيمول - دو - ري - مي بيمول ".

وعند الأنتقال من مقام النهاوند إلى مقام الكرد أو مقام الحجاز نتحرك بمقدار خمسة درجات / نغمات أو بمقدار ثلاثة أتوان ونصف من بداية مقام النهاوند لنصل إلى بداية مقام الكرد أو الحجاز . فالأنتقال من نهاوند دو خمسة نغمات يعطينا بداية مقام الكرد درجة صول والذى يتكون من " صول - لا بيمول - سي بيمول - دو - رى - مى بيمول - فا - صول ". وكذلك يعطينا بداية مقام الحجاز من درجة صول أيضا والذى يتكون من " صول - لا بيمول - سي - دو - رى - مى بيمول - فا - صول ".

وعند الأنتقال من مقام العجم إلى مقام الكرد أو الحجاز نتحرك ثلاثة نغمات من بداية العجم بمقدار أثنان تون أو صوت حتى نصل الى بداية الكرد أو الحجاز. ولكى ننتقل من مقام الكرد ألى الحجاز لا نتحرك ونظل فى نفس نغمة البداية مع أستبدال النغمة الثالثة فى مقام الكرد بنغمة أعلى بنصف تون لكى نحصل على مقام الحجاز. فمثلا مقام كرد درجة صول هو نفس نغمة بداية مقام الحجاز درجة صول ولكن نستبدل نغمة سي بيمول فى الكرد بنغمة سي بيكار " سي الطبيعية " لنحصل على مقام الحجاز.

الأنتقال بين المقامات الشرقية التى لا تحتوى على ربع تون

الأنتقال بين المقامات الشرقية التى تحتوى على ربع تون

وهذه المقامات عبارة عن أربعة مقامات وهم مقام البياتى ومقام الراست ومقام الصبا ومقام السيكاه. فعند الأنتقال من مقام الراست إلى مقام البياتى نتحرك نغمتين من بداية مقام الراست بمقدار تون واحد، مع حذف الربع تون أو ما يعرف بالنصف بيمول أو" السيكا " من النغمة السابعة فى مقام الراست وأستبدالها بنغمة أقل بنصف تون أو درجة صوتية.

فمثلا أذا أردنا الأنتقال من مقام الراست درجة فا والذى يتكون من " فا - صول - لا نصف بيمول - سي بيمول - دو - رى - مى نصف بيمول - فا " إلى مقام البياتى، فننتقل بمقدار نغمتين من بداية الراست أى ننتقل من فا إلى صول لنحصل على بداية مقام البياتى درجة صول, ثم نقوم بحذف الربع تون من النغمة السابعة فى مقام الراست وهى نغمة مى نصف بيمول لتصبح مى طبيعية ثم نستبدلها بنغمة أقل منها بنصف تون وهى نغمة مى بيمول. وبالتالى نحصل على مقام البياتى من درجة الصول والذى يتكون من " صول - لا نصف بيمول - سي بيمول - دو - رى - مى بيمول - فا - صول ".

وعند الأنتقال من الراست إلى الصبا نقوم بكل ما سبق من خطوات ونفس الأبعاد فى الأنتقال من الراست إلى البياتى مع أستبدال النغمة الخامسة فى مقام الراست بنغمة أقل بنصف تون أو درجة صوتية. بمعنى أننا سنقوم بأستبدال نغمة دو من مقام رسات فا بنغمة سي لنحصل على مقام الصبا من درجة صول والذى تتكون نغماته من " صول - لا نصف بيمول - سي بيمول - سي - رى - مى بيمول - فا - صول بيمول ".

وعند الأنتقال من مقام الراست إلى مقام هزام السيكاه ننتقل ثلاثة نغمات من بداية مقام الراست مع أستبدال النغمة السادسة فى مقام الراست بنغمة أقل بنصف تون وحذف الربع تون من النغمة  السابعة فى الراست.

وعند الأنتقال من مقام البياتى إلى الراست نرجع نغمتين للخلف من بداية مقام البياتى مع أستبدال النغمة السادسة فى مقام البياتى بنغمة أعلى بربع تون. ونتبع نفس الخطوات عند الأنتقال من مقام الصبا إلى مقام الراست مع استبدال النغمة الرابعة فى مقام الصبا بنغمة أعلى بنصف تون.

وعند الأنتقال من مقام هزام السيكاه إلى  مقام الراست ننتقل ثلاثة نغمات للخلف من بداية مقام هزام السيكاه مع أستبدال النغمة الرابعة فى مقام الهزام بنغمة أعلى بنصف تون ثم نضيف الربع تون أو السيكا إلى النغمة الخامسة.

الأنتقال بين المقامات الشرقية التى تحتوى على ربع تون


الأنتقال من المقامات التى لا تحتوى على الربع تون ألى المقامات التى تحتوى على الربع تون والعكس

عند الأنتقال من مقام العجم الذى لا يحتوى على ربع تون إلى مقام الراست نظل فى نفس نغمة البداية مع أضافة ربع تون أو سيكا إلى النغمة الثالثة والسابعة فى مقام العجم. وعند الأنتقال من مقام الكرد الى مقام البياتى، نظل فى نفس نغمة البداية مع أستبدال النغمة الثانية فى مقام الكرد بنغمة أعلى بربع تون.

والعكس صحيح فعند الأنتقال من مقام الراست إلى مقام العجم نبقى فى نفس نغمة البداية مع حذف الربع تون أو السيكا من النغمة الثالثة والنغمة السابعة. وعند الأنتقال من مقام البياتى إلى مقام الكرد نبقى فى نفس نغمة البداية مع حذف الربع تون من النغمة الثانية وأستبدالها بنغمة أقل بنصف تون.

لمزيد من الشرح العملى بالتفصيل يرجى مشاهدة فيديو الشرح التالى :



هل اعجبك الموضوع :
author-img
موقع ويب شامل للفنون والموسيقي والتقنية والمعلومات التكنولوجية والبرامج وشروحات الربح من الأنترنت

تعليقات