القائمة الرئيسية

الصفحات

شاهد ماذا حدث مع القبطى مجدى فتحى وابنه فى منطقة فرعون بالأسكندرية

 واقعة جديدة ضد القبطى مجدى فتحى وابنه فى منطقة فرعون بالأسكندرية

شاهد ماذا حدث مع القبطى مجدى فتحى وابنه فى منطقة فرعون بالأسكندرية

تتوالى من جديد الأحداث ضد الأقباط فى مصر. حيث تعرض الأستاذ مجدى فتحى من منطقة فرعون بالأسكندرية هو وابنة توماس 17 سنة الى هجوم من أحد جيرانه الغير مسيحيين بالأسلحة البيضاء. نتج عنها اصابات متعدد للأستاذ مجدى فتحى وتم نقله الى المستشفى أثر أصابته بعدة طعنات فى منطقة الرقبة.


ويروى الأستاذ مجدى فتحى تفاصيل هذه الواقعه ويقول أنه فى يوم الثلاثاء الماضى الموافق 15 فبراير ، فوجئ بأن جاره الذى يسكن فى البيت المقابل له يقوم بأستدعء أبنه الى شقته بحجة انه يريد ان يطلعه على أمر ما. وبعد ذهاب الولد الى شقة الجار. يفاجئ الاستاذ مجدى فتحى وهو أبو توماس. بأستغاثة من أبنه.


انتقل على الفور الأستاذ مجدى فتحى الى شقه جاره ووجد الباب مغلقا، فأضطر أن يكسر الباب لينقذ أبنه. وإذ به يجد جاره يهاجمه بعده ضربات فى منطقة الرقبة تسببت فى جرح للأستاذ مجدى نقل على أثرها للمستشفى . وتم القبض على جاره وتحويلة الى التحقيق. لمزيد من التفاصيل بالفيديو يرجى مشاهدة الفيديو التالى :


هل اعجبك الموضوع :
author-img
موقع ويب شامل للفنون والموسيقي والتقنية والمعلومات التكنولوجية والبرامج وشروحات الربح من الأنترنت والاخبار العامة

تعليقات